اخر الاخبار
recent

عدن تحتفي بذكرى زيارة العيدروس « صور »

زيارة العيدروس في عدن جنوب اليمن واحتشاد المئات من المواطنين في مديرية كريتر صيرة لزيارة ضريح ولي الله الصالح الامام ابوبكر العيدروس

عدن حرة / خاص

تحتفي مدينة عدن جنوب اليمن منذ يومين، بالذكرى السنوية لما يعرف بزيارة العيدروس، في اجواء فرائحية واهازيج جميلة، توجت اليوم الجمعة.

وتشهد عدن منذ قبل يومين من زيارة ضريح ولي الله الصالح العيدروس، توافد الاف المشائخ ورجال الدين ورواد المدرسة الصوفية من عدة محافظات ودول، للمشاركة في هذه الذكرى السنوية للزيارة، احياءا لطقوس دينية اشتهرت بها الصوفية منذ القدم واصبحت جزءا جميلا من عادات اهالي عدن.

والعيدروس هو الإمام أبو بكر بن عبد الله العيدروس السقاف المعروف بالامام العدني الذي ولد في مدينة تريم بمحافظة حضرموت سنة 1447 ميلادي، 851 هجري، وكانت اول هجرة له الى مدينة عدن التي اقام فيها، اذ كان اول عمل يقوم به انشاء مسجد العيدروس التاريخي الذي سمي باسمه وذلك في عام 1484 ميلادي، 899 هجري في الطرف الجنوبي الغربي من مديرية صيرة او عدن القديمة والتي سميت لاحقا بمنطقة العيدروس.

وبقي الامام العيدروس في عدن بطلب من اهلها واعيانها انذاك، وكان مسجده منبرا تنويريا وعلميا وثقافيا مشعا، يقصده الوافدون والمواطنون باستمرار لطلب العلم وحفظ القران الكريم وتعاليم الدين الاسلامي الحنيف، حتى توفي ودفن في المسجد في سنة 1508 ميلادي، 914 هجري.

وتشتهر المدرسة الصوفية في حضرموت وعدن ومدن ودولا عدة منذ القدم، انها مدرسة دينية وسطية معتدلة، ما يميزها في عدن تلك الابتهالات والروحانيات الخالدة، فلا يتوقف ذكر الله والصلاة على النبي والتذكير بتعاليم واذاب ديننا الاسلامي الحنيف في مساجد هذه المدرسة التي تبغض العنف وتنبذ الكراهية والفوضى وترفض الدخول في دهاليز السياسة، وتحث دوما على المحبة والسلام والوئام والتقارب، وهو ما جعلها متميزة ومحببة لدى الكثيرين بل وانها تمكنت بمنهاجها ان تشع الامن وتنشر الاستقرار في المدينة ومساجد الله.

وزيارة العيدروس تكون عادة في الجمعة الثانية من شهر ربيع الثاني من كل عام ، إلا أن مراسيم الزيارة توقفت او تراجعت في عدن منذ العام 2011 بسبب الأوضاع التي عصفت بالبلاد ، ورغم ذلك يواصل الكثير من ائمة ومشائخ المدرسة الصوفية على احياء هذه المناسبة كل عام .

ويقع مسجد العيدروس التاريخي في حي العيدروس من الجهة الجنوبية الغربية لمدينة (كريتر) بمدينة عدن.

ويوجد إلى الشمال من المسجد قبر وضريح ( الشيخ العيدروس ) ، وقد تم تجديده مرات عدة كان أولها في عهد العثمانيين في عام ( 976 هـ ــ 1568م ) ، اما البناء الحالي للقبة والمدخل الرئيسي الشرقي يعود تاريخه إلى عام (1274 هـ ــ 1859م ) ، والقبة تغطي حجرة مربعة تحتوي بداخلها على توابيت خشبية للشيخ العيدروس وأفراد من اسرته وبعض أقربائه ، وللقبة من الداخل زخارف ونقوش باللون المائي وللحجرة اربعة ابواب موزعة على جدران الحجرة الاربعة , وكان آخر التجديدات للمسجد في ( القرن الثالث عشر الهجري ــ التاسع عشر الميلادي) .

* تصوير عمر كرامة باشيعوت


























عدن حرة موقع اخباري جنوبي في اليمن

ليست هناك تعليقات:

أكتب تعليقك ورأيك في الموضوع

يتم التشغيل بواسطة Blogger.